حصلت الشركات الناشئة  بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا خلال شهر أغسطس  / 2021 ، على ما يقرب من 160 مليون دولار من خلال 44 صفقة، حيث قدرت الزيادة بحوالي 1.78 مليار دولار في حجم الإستثمارات التى تستهدف قطاع التكنولوجيا والشركات الناشئة لعام 2021.

وأشار التقرير الذي أعدته منصة  ومضة و الموجز الرقمي بأن حجم الإستثمارات الذي تلقته الشركات الناشئة  خلال شهر  8/ اغسطس شهد انخفاضاً نسبياً مقارنةً بشهر يوليو، حيث بلغ حجم الإستثمارات التي جمعتها الشركات الناشئة بالمنطقة العربية  وشمال إفريقيا حوالي 632 مليون دولار .

و حصلت تابي Tabby الشركة الناشئة والتى يقع مقرها في دبي وهي أول منصة توفر ميزة الدفع الآجل  (BNPL) بالشرق الأوسط أكثر من 50 مليون دولار ، في جولة من الفئة B ( تعنى جولة B  : جولة  التمويل الثانية (Second Round Financing)، وهي الأموال التي تستخدمها الشركة من أجل التوسع بعد نجاحها في مرحلة التشغيل. بحيث تواصل الشركة  تطوير خططها التسويقية وجذب المزيد من الموظفين والعملاء  وإنشاء الشراكات الإستراتيجية  في السوق ، وعادةً ما يتم تمويل هذه المرحلة من قبل مستثمرين خارجيين يطمحون الى أن استثمارهم  في أعمال هذه الشركة الناشئة سيعود عليهم بالأرباح.

و بهذا استطاعت  دولة الإمارات العربية المتحدة ، الحفاظ على  صدارة المرتبة الأولى بمنطقة الشرق الاوسط وشمال أفريقيا ، بإجمالي مبلغ 83.6 مليون دولار ، حصلت عليها 14 شركة ناشئة بالامارات .

كما احتلت الشركات الناشئة في المملكة العربية السعودية و مصر المرتبة الثانية والثالثة على التوالي من حيث عدد الصفقات وحجم الإستثمارات. والأكثر إثارة للاهتمام في الشهر ذاته هو أننا بدأنا نشهد نشاطًا أكبر في الأسواق الأصغر، هذه المرة في الأردن و الكويت، وهما دولتان تشهدان زخمًا في نشاط الاسواق .

كما انضمت كلاً من Chari.ma هو تطبيق للتجارة الإلكترونية B2B يسمح لأصحاب المتاجر القريبة التقليدية في المغرب بطلب المنتجات وتسليمها  و Freterium  وهي عبارة عن منصة SaaS تعاونية تربط المنظمات والأفراد والتقنيات بشكل لوجستي لمساعدتهم على نقل الأشياء و مقرهما المغرب لمسرعة الأعمال الأمريكية Y Combinator لتلحقا بأربعة شركات عربية آخري في نفس المجموعة لمسرعة الأعمال الأشهر في العالم.

شهد شهر أغسطس أيضًا حصول الشركات الناشئة على عدد كبير من استثمارات الفئة B ، والذي يدل على زيادة إقبال الشركات الناشئة على حصد إستثمارات أضخم في الفترة المقبلة ، وبالأخص الشركات العاملة في قطاعات التكنولوجيا المالية و التنقل و التجارة الإلكترونية و تكنولوجيا الغذاء ، وهي القطاعات التي شهدت نمواً كبيراً جراء جائحة تفشي فيروس كورونا .

واشار التقرير أيضا حصول الشركات الناشئة التي أسسها الرجال على القيمة الأكبر من إستثمارات  لشهر أغسطس وحصولهم على 141 مليون دولار، وفي المقابل جمعت الشركات الناشئة التي أسستها النساء على  1.2 مليون دولار فقط .

هذا التقرير تم إعداده من قبل منصة ومضة و الموجز الرقمي . والتى تقدمان تقارير تقريبية للشركات الناشئة التى لا تفصح عن مبالغ تموليها .

 

أترك تعليقا

كتابة تعليق