ADQ الإماراتي يستثمر في مصر كجزء من صفقة TSFE

أخبار

تعديل

  • وسعت شركة ADQ القابضة المملوكة لحكومة أبوظبي خدماتها لتشمل مصر من خلال افتتاح مكتبها في القاهرة.
  • يأتي افتتاح المكتب الجديد لـ ADQ مكملاً لمنصة الاستثمار الاستراتيجي البالغة 20 مليار دولار والتي تم إطلاقها في عام 2019 بين ADQ والصندوق السيادي المصري (TSFE). تهدف المنصة إلى دفع عجلة التنمية الاقتصادية في مصر من خلال مشاريع الاستثمار الاستراتيجية المشتركة والصناديق المتخصصة وأدوات الاستثمار في القطاعات الرئيسية.
  • تهدف المبادرة المشتركة إلى الاستثمار في قطاعات مثل الرعاية الصحية والأدوية والمرافق والأغذية والزراعة والعقارات والخدمات المالية.

خبر صحفى:

أسست ADQ ، إحدى أكبر الشركات القابضة في المنطقة مع مجموعة واسعة من الشركات الكبرى التي تغطي قطاعات رئيسية من اقتصاد أبوظبي المتنوع ، مكتبًا جديدًا في مصر للبناء على التزامها بالاستثمار في النمو الاقتصادي للبلاد.

ويأتي افتتاح المكتب الجديد لـ ADQ مكملاً لمنصة الاستثمار الاستراتيجي البالغة 20 مليار دولار (73 مليار درهم) التي تم إطلاقها في عام 2019 بين ADQ والصندوق السيادي المصري (TSFE). تهدف المنصة إلى المساعدة في دفع عجلة التنمية الاقتصادية في مصر من خلال المشاريع الاستثمارية الاستراتيجية المشتركة والصناديق المتخصصة وأدوات الاستثمار في قطاعات رئيسية مثل الرعاية الصحية والأدوية والمرافق والأغذية والزراعة والعقارات والخدمات المالية.

وعلق عمر مهنا ، رئيس الشراكات السيادية في أبوظبي ، قائلاً: “نسعى باستمرار إلى إيجاد فرص لخلق قيمة وتسخير إمكانات النمو لشراكاتنا مع كيانات الاستثمار السيادية. يعد افتتاح مكتبنا الجديد في مصر علامة فارقة في التزامنا طويل الأجل ، من خلال الاستثمار من خلال منصتنا الاستثمارية الاستراتيجية ، لإطلاق العنان لفرص النمو عبر القطاعات الرئيسية. سيؤدي وجودنا في السوق إلى مزيد من التعاون عبر الحدود مع رعاية المنظمات التي من شأنها تسريع التنمية الاقتصادية للبلاد “.

وقال أيمن سليمان ، الرئيس التنفيذي للصندوق السيادي المصري: “إن قرار ADQ بإنشاء مكتب في مصر يدل على قوة وعمق تعاوننا الثنائي الذي يعزز قدرتنا على تطوير وتقييم خط أنابيب الاستثمار المشترك. تمتلك مصر احتياطيات هائلة من الإمكانات غير المستغلة عبر مجموعة متنوعة من القطاعات وتوضح شراكتنا مع ADQ قدرتنا على جذب الاستثمار الأجنبي المباشر وتحفيز التنمية الاقتصادية في مصر.





المصدر

 

أترك تعليقا

كتابة تعليق